ثورة رقمية بعالم الأعمال: البلوكتشين – حمدان المسروري

ما هي سلسلة الكتل أو البلوكتشين؟

ببساطة، هي قاعدة بيانات مشتركة بين عدة نقاط مربوطة ببعضها بشبكة خاصة. بمجرد عمل إضافة من قبل أي طرف في البيانات، يصبح من الصعب جداً إحداث إلغاء أو تغيير في السلسلة. كما تتأكد شبكة سلسلة الكتل من أن البيانات جميعها متشابهة عند جميع الأطراف بشكل مستمر.

تستعمل هذه التقنية بشكل عام في العملات الإلكترونية مثل البتكوين ولكن هناك استعمالات مهمة أخرى.

يتم تجميع التسجيلات معًا في مجموعات وإضافتها إلى السلسلة واحدة تلو الأخرى. ومنها الأجزاء الأساسية (من الأصغر الى الأكبر):

1.     السجل: هو عبارة عن مجموعة المعلومات، على سبيل المثال عقد إيجار أو صفقة بيع وشراء.

2.     الكتلة: هي عبارة عن مجموعة من السجلات أو المعلومات.

3.     السلسلة: هي كتل مترابطة في سلسلة واحدة.

إليكم كيفية تضمين أي عقد في البلوكتشين.

الخطوة الأولى: تسجيل المتاجرة.

على سبيل المثال، لنفترض أن الطرف الأول يبيع اثنين من عملاته الرقمية إلى الطرف الثاني مقابل 100 ريال. يسرد السجل التفاصيل، بما في ذلك التوقيع الرقمي من كل طرف.

الخطوة الثانية: فحص السجل من قبل الشبكة.

أجهزة الكمبيوتر في الشبكة، تسمى ايضا “العُقد” “node” ، تتحقق من تفاصيل الصفقة للتأكد من أنها صالحة.

الخطوة الثالثة: إضافة السجلات الكتلة.

تتم إضافة السجلات التي تمت الموافقة عليها من قبل الشبكة إلى كتلة. تحتوي كل كتلة على رمز حماية فريد يسمى برمز التجزئة. وهو يتواجد أيضا في الكتل السابقة.

الخطوة الرابعة: إضافة الكتلة الى الكتل الاخرى.

يتم إضافة الكتلة إلى البلوكشين وتقوم رموز التجزئة بربط الكتل معًا بترتيب معين. ويشترط هنا أن تكون رموز التجزئة متطابقة عند الربط.

ما هي إمكانية الاختراق وتغيير المعلومات؟

وظيفة رموز التجزئة هي حماية السجلات من أي تغيير في المعلومات. يتم خلق هذه الرموز عن طريق معادلات رياضية مأخوذة من معلومات رقمية والتي تولد سلسلة من الأرقام والحروف.

ما هي خصائص رموز التجزئة؟

أولاً، بغض النظر عن حجم الملف الأصلي، ستقوم الشبكة دائمًا بإنشاء رمز بنفس الطول. على سبيل المثال، عدد الرموز لتسجيل تغريده واحدة في تويتر يساوي نفس عدد الرموز لتسجيل كتاب كامل!

ثانيا، أي تغيير في الإدخال الأصلي سيؤدي إلى خلق رموز تجزئة جديدة. لذلك إذا قرر شخص ما حذف فاصلة واحدة فقط من الكتاب (من المثال السابق) البالغ عددها فرضاَ 8,000، فسيظهر ذلك التغيير، لأن رموز التجزئة ستتغير.

في حالة تغير رموز التجزئة، سلسلة الكتل الهائلة تتفكك تلقائيا! لاتزال الكتلة السابقة في السلسلة تحتوي على التجزئة القديمة، لذلك لاستعادة السلسلة، يتعين على المخترق إعادة حساب جميع الرموز السابقة. إعادة حساب جميع تلك الرموز سوف يستغرق قدرا هائلا من الوقت والحوسبة. ما يجعل اختراق هذه البيانات مع محو الآثار أمر شبه مستحيل!

بخلاف قواعد البيانات التقليدية ، فإن قاعدة بيانات البلوكتشين تكون لامركزية بحيث يمكن لجميع أطراف الشبكة الوصول إلى المعلومات ليكون قادرا على الإضافة في قاعدة البيانات.

إذن للانضمام بدون التحكم المركزي في الشبكة ، تعتبر الثقة مشكلة في استعمال منصة كهذه. الجواب هو السماح فقط للأشخاص الذين تعرفهم ، مثل موظفي الشركة ، الانضمام. ولكن في شبكة البيتكوين، على سبيل المثال، مفتوحة لأي شخص; الأعضاء مجهولون. لا توجد طريقة لمعرفة ما إذا كانوا جديرين بالثقة.

لحل هذه المشكلة وبناء الثقة ، تقوم مجموعات البلوكشين باختبار أجهزة الكمبيوتر التي تسعى إلى الانضمام وإضافة السجلات إلى السلسلة. تسمى الاختبارات نماذج الإجماع.

تتطلب الاختبارات من أعضاء الشبكة “إثبات” أنفسهم للانضمام. بعض الأمثلة:

  1. دليل العمل: لإضافة كتلة إلى السلسلة ، يجب أن تثبت العُقد أنها قد نفذت “العمل” من خلال حل مشكلة حاسوبية في غاية الصعوبة. تستخدم هذه العملية، التي تسمى التعدين الرقمي، الكثير من قوة الحوسبة. في مقابل عملهم ، يمكن للأعضاء الحصول على مكافآت. على سبيل المثال عملة الكترونية.

  2. دليل المصلحة: يشتري المشاركون العملات الالكترونية التي تسمح لهم بالانضمام إلى الشبكة. كلما زاد عدد الرموز التي يملكونها، زادت إمكاناتهم في التعدين الرقمي.

هناك الكثير من الضجيج حول البلوكتشين ، ولكن بعض الاستخدامات الواعدة في قيد التطوير. إليكم بعض الاستخدامات الممكنة:

 

  1. العملات الإلكترونية: البلوكتشين هي أساس العملات الإلكترونية مثل البتكوين والإيثيريوم.

  2. الخدمات المصرفية: بدأت المؤسسات المصرفية، مثل البنوك، تستثمر في تقنية البلوكشين لتبسيط تسجيلها للمدفوعات.

  3. سلسلة التوريد: تسجيل اتفاقيات بيع وشراء على البلوكتشين يوفر للمستخدم التحقق من تاريخ المنتج. على سبيل المثال، تأمل شركات المجوهرات التحقق ما إذا كانت المجوهرات مستوردة من جهات موثوقة ولا تمول الإرهاب.

  4. الصحة: مع البلوكتشين، يمكن تخزين التقارير الطبية للمرضى بشكل آمن وتحت سيطرة المنظمات الصحية.

  5. التصويت: سجلات التصويت في البلوكتشين تكون دقيقة ومضادة للتزوير.

  6. توثيق الملكيات: تخزين الملكيات على البلوكتشين يسهل البحث عن الملكية وحفظها في مكان آمن. في حال نشوب أي خلاف بإمكان إثبات الملكية بسرعة وسهولة.

Leave a Reply